السيد حسن ( الفجيرة )

أعلنت هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، أمس، أنها ستكشف بعد غد الأربعاء، السابع والعشرين من فبراير الجاري، أسماء الفائزين في الدورة الأولى لـ«جائزة راشد بن حمد الشرقي للإبداع»، بفروعها السبعة، في حفل ضخم سيقام برعاية صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وبحضور نخبة كبيرة من المبدعين العرب من مختلف الأجيال الأدبية، إضافة إلى عدد من كبار الشخصيات العامة.


وقال فيصل جواد، المدير التنفيذي للهيئة: «إن الجائزة التي جاءت بمبادرة كريمة من الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي، رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، توخت في جميع مراحل عملها تنفيذ توجيهات سموه، بضرورة تميز مضمون الأعمال الفائزة ورقيها في الثقافة والإعلام، وقدرتها على المساهمة في الانفتاح على الآخر بالحوار، وردم الفجوات التي يحاول خلقها دعاة التطرف والتعصب بكل أشكاله».
وأكد جواد حرص الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي، على أن تكون الجائزة منصة مهمة وأساسية في المشهد الثقافي العربي للاحتفاء بالإبداع والمبدعين، لاسيما جيل الشباب منهم، ومحطة لرعاية الثقافة وتكريم أهلها ونشر نتاجهم الأدبي والنقدي في العالم، مثمناً حجم الرعاية الكبيرة التي يوليها سموه للجائزة، ودعمه المستمر لتحقيق أهدافها، والنهوض بها عبر التوجيه بكل ما يدفع عجلتها إلى الأمام، وكان آخر توجيهاته في هذا السياق رفع القيمة المادية للجوائز من 160 ألف دولار أميركي إلى 420 ألف دولار أميركي، بواقع ستين ألف دولار لكل فرع من فروع الجائزة السبعة وهي: الرواية لفئتي الكبار والشباب، القصة القصيرة، النص المسرحي، أدب الأطفال، الشعر، والدراسات النقدية.
وأوضح فيصل جواد أن لجان التحكيم أنهت عملها وفق أعلى معايير المهنية والعلمية، لافتاً إلى أن أعضاء لجان التحكيم سيجتمعون عشية حفل توزيع الجوائز، لتحديد أسماء الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى من ضمن مرشحي القوائم القصيرة البالغ عددهم 35 مشاركاً، على أن يعلن عنها في الحفل الذي سيقام مساء الأربعاء في ساحة الاحتفالات الكبرى في إمارة الفجيرة.
وكانت الجائزة التي أُعلن إطلاقها منتصف مارس 2018، تلقت 1432 مشاركة تقدم بها 950 مشاركاً من 17 دولة عربية، إضافة إلى دولتي تشاد وبوركينا فاسو، رشح منهم 73 مشاركاً للقائمة الطويلة، ثم رشح 35 مشاركاً للقائمة القصيرة التي منها سيتم اختيار أسماء الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى.
ويعقب إعلان أسماء الفائزين بجائزة راشد بن حمد الشرقي للإبداع وتكريمهم، الأوبريت الغنائي «سطور الجليس»، تأليف وسيناريو وإخراج فيصل جواد، كلمات الأغاني الشاعر كريم العراقي، والتأليف الموسيقي وسيم فارس، وأداء تمثيلي للفنانين عبد الله مسعود، عبد الرحمن الملا، سمية الداهش. ويقدم الأداء الراقص في الأوبريت فرقة سِمة للمسرح الراقص، كوريغراف علاء كريميد، فيما يقوم بتصميم وتنفيذ الجرافيكس والانيميشن علي أبو حمزة، ويحل الفنان الروسي جينادي تاكشينكو ضيفاً على العرض.

ملتقى الفجيرة الثاني ينطلق اليوم
تنظم هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، بالتزامن مع الإعلان عن أسماء الفائزين بالجائزة، الدورة الثانية لمنتدى الفجيرة الثقافي الذي ينطلق، اليوم، تحت عنوان «توظيف الأسطورة والموروث الشعبي في الأدب والفن العربي»، بمشاركة نخبة من الروائيين والباحثين والنقاد في العالم العربي.
يقام الملتقى على مدار يومي 25 و26 فبراير الجاري، ويضم عدداً من الجلسات الفكرية، تتناول الأسطورة والموروث الشعبي في القصة والرواية العربية والشعر العربي وأدب الأطفال العربي والمسرح العربي، كما تتعرض لدور النتاج الفني والأدبي في المحافظة على الموروث والتراث، وتناقش الأسطورة والتراث العربي في الأدب العالمي.
وتختتم فعاليات المنتدى بالملتقى الشعري العربي الذي يشمل مجموعة من القراءات الشعرية لنخبة من الشعراء العرب.

مصدرمصدر